X أغلق

فتق السرة - Hernia in children

تصنيف حسب الأبجدية
الرئيسية » دليل الأمراض » فتق السرة - Hernia in children

فتق السرة - Hernia in children

ان انواع الفتق الشائعة بين الاطفال هي: فتق اربي (Inguinal hernia) وفتق في السرة (Umbilical hernia). الفتق الاربي (Inguinal hernia): يكون الفتق في الاربية لدى الاطفال (كسر او فتاق باللغة العامية) خلقيا (منذ الولادة). يعتبر الفتق، من الناحية التطورية، نتيجة لعدم اختفاء شعبة داخل - بطنية، والتي تنزل للصفن (scrotum – كيس الخصيتين) لدى الذكور، او للشفران الكبيران (Labia majora) لدى الاناث. تختفي هذه الشعبة بشكل عام، خلال الحياة الجنينية في نهاية الشهر الثامن، او في بداية الشهر التاسع من الحمل. يحتمل ظهور الفتق الاربي  كعرض سريري في جيل الرضاعة، الطفولة او الشباب. ان الفتق شائع بين البنين اكثر مما هو بين البنات، وينتشر لدى الاطفال الذين ولدوا خدجا اكثر من انتشاره وسط من ولدوا في الموعد المحدد، في نهاية فترة الحمل؛ كما ان ظهور الفتق في جهة اليمين شائع اكثر منه في جهة اليسار. يمكن تحديد الفتق ثنائي الجانب لدى 15%- 30% من الاطفال. يتم اكتشاف الفتق، بشكل عام، من قبل الاهل او الطبيب المعالج، حيث يلاحظون انتفاخا في الاربية او الصفن. يختفي الانتفاخ في معظم الحالات بشكل تلقائي، ولكنه يعود للظهور عند القيام بجهد يؤدي لزيادة الضغط داخل البطن، كالبكاء مثلا، او السعال. يظهر الفتق بشكل مفرط لدى الاطفال الذين يعانون من تطور اضطراب في تطور النسيج الضام. يجب، عند وجود الشك بتواجد فتق في الاربية، تحويل الطفل للتشخيص والعلاج من قبل جراح اطفال، وذلك لان علاج الفتق يتم جراحيا. يمكن تحديد وقت الجراحة مسبقا واجراؤها خلال وقت معقول. توجد هناك حالة خاصة، هي الفتق المنحبس (Incarcerated hernia)؛ تدخل العروة المعوية (Intestinal loop)، في هذه الحالات، لداخل كيس الفتق ولا تعود بشكل تلقائي. تترافق هذه الحالة مع الم موضعي، عدم راحة، واحيانا انتفاخ بالبطن وتقيؤ. اذا لم يكن ارجاع العروة المعوية لفراغ البطن ممكنا، يجب عندها الخضوع لجراحة مستعجلة. تتم الجراحة بتخدير عام، بالاضافة لتخدير موضعي. يخفف الاخير (التخدير الموضعي) من استهلاك مسكنات الالم خلال الـ 24 ساعة التالية للعملية. تتم جراحة الاطفال عن طريق احداث شق صغير في الاربية، تحديد كيس الفتق وفصله عن انبوب المني والاوعية الدموية النازلة للخصية. يتم فيما بعد، ربط كيس الفتق من عنقه، ثم يتم اخراجه واغلاق شق الجراحة. يتم، في اصلاح فتق الاربية لدى الاناث، اجراء جراحة مماثلة لتلك الخاصة بالذكور. تتم خياطة كيس الفتق واخراجه، ولكن يتم بالاضافة لذلك، اغلاق الحلقة الداخلية في جدار البطن. ان احتمال معاودة الفتق لدى الاناث، بفضل هذا الاجراء، يكون متدنيا. يغادر معظم الاطفال بعد الجراحة الى بيوتهم، بعد عدة ساعات من اجراء الجراحة، وتطول مدة استشفاء الطفل، في حالات خاصة، لتصل 24 ساعة. فتق في السرة  (Umbilical hernia): ان مصدر الفتق في السرة خلقي، ويتشكل كنتيجة من عدم انغلاق حلقة النسيج الضام (ادنى اللفافة - fascia)، الموجودة في جدار البطن حول اصل الحبل السري. يتم اكتشاف الاعاقة بشكل عام، بعد عدة اسابيع، من سقوط الجدعة السرية (Umbilical stump) وتظهر كانتفاخ في السرة. ان وجود الفتق هو احد الاعراض الشائعة جدا في الاشهر الاولى من حياة الرضيع؛ وهو اكثر انتشارا وسط الرضع الذين ولدوا مع وزن منخفض. يغلق الجزء المفتوح، في معظم الاحيان، خلال الـ 3-5 سنوات الاولى من الحياة. يشكل الجيل عاملا مهما لغلق الفتق في السرة. تغلق الاعاقة، في معظم الحالات، بشكل تلقائي. ان الفتق شائع بصورة مماثلة وسط البنين والبنات؛ ويتواجد فتق السرة بصورة منتشرة اكثر وسط الاطفال المصابين بامراض، تسبب ضررا للنسيج الضام، او اولئك الذين يعانون من قصور الدرقية (Hypothyroidism). يتم تحديد التشخيص بشكل عام، خلال الاسابيع الاولى لحياة الطفل. لا يؤدي الفتق لاعراض او لاعتلال. لدى الاطفال، على عكس البالغين، فان انحباس الفتق في السرة هو امر نادر. يظهر الانتفاخ في السرة ويبرز في الاساس، عند زيادة الضغط داخل البطن، عند السعال او البكاء. يمكن ان نجد في الفحص الجسدي انتفاخا في السرة، والذي يمكن ارجاعه بسهولة؛ من المهم جدا فحص قطر النقص في اللفافة (fascia)، حيث ان هذا الامر يعتبر مقياسا مهما لمتابعة التئام الفتق. يجب، من اجل تخفيف مدى قلق الاهل من الجراحة، ان يوضح لهم، ان الانتظار حتى جيل الـ 3 سنوات، قد يؤدي للاستغناء عن الجراحة. ان العادات (الاعراف)، مثل الصاق قطعة نقدية وربط البطن، لن تسرع انغلاق الفتق، كما انها لا تخلو من المضاعفات. تتم الجراحة بتخدير عام، بالاضافة لتخدير موضعي. يتم اجراء شق جراحي بطيات الجلد في السرة، وهذه المنطقة ستندمج بعد ذلك، مع الطيات الفيزيولوجية للسرة. يتم تحديد كيس الفتق واستئصاله، ومن ثم تتم خياطة النقص في اللفافة، وخياطة الجلد فيما بعد. تستمر مدة الاستشفاء من ساعات معدودة الى 24 ساعة.
الأكثر قراءة